مبادلة

الائتمان

نبذة عامة

يستثمر فريق الائتمان في "مبادلة للاستثمارات المالية" منذ عام 2009 وبصورة رئيسية في فرص الإقراض المباشر عبر مجموعة متنوعة من الصناعات في أمريكا الشمالية وأوروبا. وقد اكتسب فريق الائتمان سمعة طيبة في مجال الإقراض التجاري من خلال الاستثمار المباشر في مختلف فئات الأصول، وكانت البداية عبر مشروع مشترك مع "جي إي كابيتال". وعقب خروج مبادلة بنجاح من هذا المشروع المشترك أصبح فريق الائتمان يعمل كجزء لا يتجزأ من "مبادلة للاستثمارات المالية"، ويتبنى استراتيجية مماثلة في تعامله مع مجموعة كبيرة من شركاء الاستثمار.

النهج الاستثماري

النهج الاستثماري

يستفيد فريق الائتمان في "مبادلة للاستثمارات المالية" من خبرة مميزة ومتراكمة من خلال الاستثمار منذ عام 2009 في أكثر من 500 عملية استثمار في القروض. ويعتمد الفريق نهجاً استثمارياً يقوم على تطوير شراكات عميقة ومتخصصة وقابلة للتطوير مع المؤسسات الرائدة في مجال الإقراض في المجالات والأسواق الاستراتيجية التي يركز عليها الفريق. وكثيراً ما يستخدم الفريق تسهيلات القروض المضمونة من أجل تحقيق عوائد أكبر.

وقد تم تصميم كل الشراكات والمحفظة عموماً بحيث تستوفي المعايير التالية:

  • إمكانية تحقيق صفقات متميزة ومتسقة ومستدامة من أفضل شركاء الائتمان.
  • أن تخضع كل عملية استثمار ائتماني لموافقة "مبادلة للاستثمارات المالية" ويتم تأمينها من قبلها.
  • اتباع نهج احترازي يقوم على تحليل استقصائي للأهلية الائتمانية.
  • إجراء اختبار المخاطر لنماذج الاستحواذ المدعوم بالقروض للتأكد من توفر حماية متينة.
  • تأسيس محفظة متنوعة من القروض من شأنها تحقيق عوائد جذابة ومحسوبة المخاطر.
  • توفر آلية فعالة لمراقبة أداء المحفظة والتحكم في المخاطر.

نبذة عن المحفظة

يشرف فريق الائتمان في "مبادلة للاستثمارات المالية" حالياً على مجموعة متنوعة من الاستثمارات الائتمانية، وخاصة في مجال القروض المضمونة، بالإضافة إلى استثمارات ثانوية في محافظ ائتمانية ذات هيكل خاص ("سي إل أو")، واستثمار الفرص السانحة في مجال القروض والسندات الخاصة بالشركات.

مؤشرات الاستثمار

القطاع

جميع القطاعات.

النطاق الجغرافي

أمريكا الشمالية وأوروبا.

حجم الاستثمار

بين 15-50 مليون دولار كدعم إضافي لشركائنا.

نوعية المعاملات

معاملات تمويل مضمونة، إقراض مباشر، قروض هجينة، واستثمارات ثانوية في محافظ ائتمانية ذات هيكل خاص ("سي إل أو").

حجم الجهات المقترضة

شركات تقل عوائدها الإجمالية عن 50 مليون دولار أمريكي قبل خصم قيمة الفائدة والضريبة والاستهلاك وإهلاك الدين.

التعهدات المالية

تعهدات تتعلق بخدمة الدين.

نموذج الحوكمة

استثمار الفرص الائتمانية مع التمتع بالاستقلالية في اتخاذ قرارات الاستثمار.

الملكية

جهة تسليف رسمية تملك حقوق تصويت.

  • البرازيل

    تعمل "مبادلة للاستثمارات المالية" في البرازيل منذ عام 2011 حيث تمكنت من بناء محفظة متنوعة من الأصول العامة والخاصة، من خلال إتمام عدد من العمليات المالية شملت الدمج والاستحواذ، وإعادة الهيكلة، وبيع جزء من الأسهم، واستثمار الفرص التي تظهر في السوق نتيجة لترتيبات الإفلاس وغيرها. ويعمل فريق مكتب البرازيل من مقره في ريودي جانيرو، ويتلقى الدعم من مكاتب "مبادلة للاستثمارات المالية" في كل من أبوظبي ونيويورك.

    اقرأ المزيد
  • الأسهم الخاصة

    تدير وحدة الاستثمار في الأسهم الخاصة التابعة لــ "مبادلة للاستثمارات المالية" استثمارات متنوعة، معظمها في مجال السندات الخاصة بصورة مباشرة، وذلك نيابة عن مستثمريها بهدف بناء محافظ استثمارية تحقق عواد مالية محسوبة المخاطر. ويعمل فريق العمل من خلال مكاتب في أبوظبي ونيويورك.

    اقرأ المزيد
  • وحدة الاستثمار في الأسهم العامة

    تم تأسيس وحدة الاستثمار في الأسهم العامة التابعة لــ "مبادلة للاستثمارات المالية" في عام 2011، وتتولى إدارة محفظة مركزة من الأسهم العامة في مناطق مختلفة من العالم، أغلبها طويلة الأمد. وبالإضافة إلى هذه المحفظة، يتولى الفريق إدارة استثمارات مختلفة نيابة عن "مبادلة".

    اقرأ المزيد
  • وحدة شراكات الاستثمارات السيادية

    تتولى وحدة شراكات الاستثمارات السيادية في "مبادلة للاستثمارات المالية" منذ عام 2013، إدارة برامج استثمارات مشتركة بين حكومة دولة الإمارات العربية المتحدة وعدد من الدول الأخرى، ويشمل هذا شراكات رئيسية في الصين وفرنسا وروسيا. وتسهم هذه البرامج في تحقيق عوائد مالية مستدامة لدولة الإمارات إلى جانب تعزيز أواصر الشراكة والتعاون مع الدول المعنية. ويتألف فريق شراكات الاستثمارات السيادية من مجموعة من خبراء الاستثمار يعملون من أبوظبي وموسكو وهونغ كونغ

    اقرأ المزيد
  • الشركات الناشئة

    تعد وحدة الاستثمار في الشركات الناشئة امتداداً للسجل الحافل الذي تتمتع به "مبادلة" كمستثمر نشط في شركات التكنولوجيا المتقدمة حول العالم. وتتألف منصة الاستثمار في الشركات الناشئة من الاستثمارات المباشرة، وصندوق صناديق.

    ويوجد فريق الاستثمار في الشركات الناشئة في كل من أبوظبي وسان فرانسسكو ولندن، كما يتمتع بصلات وثيقة مع المستثمرين في الشركات الناشئة في الصين من خلال قنوات استثمارية أخرى تديرها "مبادلة للاستثمارات المالية وتنشط في مجال التكنولوجيا.

    اقرأ المزيد